الثلاثاء، 27 سبتمبر، 2011

سحر القارة الافريقية

السحر هنا ليست الجاذبية الافريقية او السحر الجمالي لافريقيا بينما هنا نقاش لموضوع طالما حاز على انتباهي .
من منا لم يشاهد كأس العالم الاخير الذي اقيم في جنوب افريقيا .؟؟ حتى وان لم تشاهده فبالتاكيد لم يكن لتفوتك تلك التقارير الاخبارية عن السحر في مباريات كرة القدم.
نعم حتى كرة القدم لم تسلم من الشعوذة والسحر الافريقين .
اشتهرت افريقيا بانها القارة التي تضم اكبر عدد من السحر والطقوس السحرية العجيبة ...ومن كثرت التمكن الافريقي في هذا المجال فقد عمدت افريقيا الى تصدير هؤلاء الفذاذ ذوي الكفاءات القيمة الى دول عربية واخرى غربية وان لم يكن الاقدام الغربي عليها كما هو في عالمنا العربي .
ابتدأت الشعوذة في افريقيا من قديم الزمان .......تنوعت الطقوس المستخدمة من الاستعانة بنباتات واعشاب "يعقتد ان لها تأثير سحري الى قربان او حيوانات تذبح في اوقات معينة وانتهاء ب استدعاء ارواح الاجداد والسلف الصالح الذي يستعينون به في تنفيذ مطالبهم لو قدمت بالطريقة الصحيحة على حد قولهم

لفتت افريقيا في مونديال كاس العالم مرة الاخرى الانظار ولكن لم تكن هذه المرة بسبب الجهل او الفقر او الحروب القبلية ولكن كانت بسبب................الاستعانة باحد السحرة في المباراة الاولى التي لعبتها جنوب افريقيا ................اذ قاموا بذبح ثور لكي يجلب الحظ ويذهب النحس ولكي تكون المباراة من نصيب فريقهم .
في افريقيا الذهاب الى ساحر ليس بالامر الخطا في ظل ثقافة الجهل وانعدام الوازع الديني فغالبا ما تجد مدرب فريق احد الاندية ذاهب قبل مباراته الى احد المشعوذبن او السحرة ولو تعددت اسماءهم...............يذهبون اليه طالبين منه المساعدة ,.,.,,,بالطبع تختلف تميمة الحظ التي يعطيها فقد يعطي يد لقرد صغير"لمساعدة حارس مرمى معين للتحكم والامساك بالكرى على حد قولهم " اوشحم جرذ حقل افريقي "لتحسن اداء المدافعين " او عشبة معينة او دم حيوان معين ......ثم يشدد الساحر او المشعوذ على ان تتبع التقاليد الصحيحة لكي تعطي النتائج الصحيحة مثل اجتماع كل الفريق والغناء باغاني معينة و يقوم شاب صغير بدور مهم حيث يعمل على اخذ المواد المعطاة واضافة مواد اخرى لها ثم .....اخذ ابر النايس او النيس وولمس اقدام اللاعبين مباشرة او الاحذية التي سيلعبون بها المباراة ...بالتاكيد سينجح الفريق في المباراة والدليل فوز جنوب افريقيا بمونديال كاس العالم كاول دولة افريقية مما زاد فخرنا بهؤلاء السحرة .
في ظل بحثي عن هذا الموضوع لفت نظري كتابة احد الاشخاص بان السحر كان جليا في مونديال كاس العالم 2002بسبب وصول منتخب السنغال لنهائي كأس العالم 2002 وتحقيقه نتائج جيدة في البطولة مثل فوزه على فرنسا حاملة اللقب والسويد وتعادله مع الدنمارك والأورجواي وتأهله للدور ربع النهائي للبطولة .. كل هذا جعل أوربا تؤكد أن هناك شيئا غير طبيعي في منتخب السنغال وأنهم يستعينون بالسحر لتحقيق هذه النتائج.......ردا ع الشخص الطيب الذي كتب الكلام فلو كان سحرهم نافع كانت افريقيا لتكون ارض اخرى "اسمعها من افريقية " ....عند رؤيتي لاحدى التقارير عن الاستعانة بالسحر في كرة القدم تذكرت دروس التنيمة البشرية وكتاب السر ....لأن الاعتقاد بقدرتك ع الفوز .....ستدفعك حقا للفوز ولكن بشرط ان يكون الاعتقاد جازما ..........فسحرهم غير نافع .
ورغم المحاولات العديدة من الفيفا لايقاف هذه التقاليد الا انها فشلت كما هو متوقع منها تمام ......فكيف تغير عادات استمرت الاف السنوات ان لم يكن ملايين باعتبار ا ن الانسان الاولي كان افريقيا.
تعقيب اخير ......بعد فوز احد الفرق الافريقية بمباراة بعد الاستعانة بالحارس ويد القرد فشلوا في التاهل لكاس العالم مما دعا مدرب الفريق الافريقي للقول ان سبب الفشل هو عدم ايمان المدرب البرازيلي للفريق بهذه الطقوس .......يعني طلعت الحكاية حكاية ايمان .
تعقيب بعد الاخير ....اسم الطقوس الافريقية هذه هو "بالكيوسينيسيا " يارب اكون كتبها صح .....والتيايانجا هو الاسم للمعالجين التقليدين "المشعوذين الكبار الافارقة "

يارب اهديهم ولا هدهم .........ومازالت إفريقيا وراء السحر تاركة التكنلوجيا والفيس بوك وال......

دمتم سالمين .



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق